اعلان مهم
   |   
إعلان عاجل
   |   
اعلان مهم طلبتنا الأعزاء المتقدمين على الدراسات المسائية للعام الدراسي الحالي ٢٠٢-٢٠٢١
   |   
جامعة البصرة تهنئ أبطال الداخلية بمناسبة عيد الشرطة
   |   
كلية التربية للعلوم الإنسانية تهنئ جيشنا الباسل بذكرى تأسيسه إعلام كلية التربية للعلوم الإنسانية
   |   

كلية التربية للعلوم الانسانية تحتفي بأستاذ متقاعد

كلية التربية للعلوم الانسانية تحتفي بأستاذ متقاعد
برعاية السيد عميد كلية التربية للعلوم الإنسانية ( أ.د حميد سراج جابر) احتفى قسم الإرشاد النفسي والتوجيه التربوي برئاسة " أ.د مائدة مردان محي" وأساتذته ولفيف من طلبته ، بأستاذهم " أ.د عبد الزهرة لفته عداي" بعد إحالته على التقاعد، وألقى عميد الكلية كلمة في الحفل أكد فيها على دور الجامعة والكلية بتكريم أساتذتها ممن افنوا حياتهم في خدمة هذا الصرح العلمي العريق، كما أكد أن التقاعد لا يعني النهاية بل هي بداية مشوار جديد حافل بالانجازات العلمية والبحثية للأستاذ لرفد الأجيال بعصارة تجربته السابقة ورفد المكتبة بمؤلفاته، وارفد أن الكلية حريصة على الاستفادة من خبرات الأساتذة المحالين على التقاعد ووفق السياقات الإدارية المعمول بها. وأنهى السيد العميد كلمته بأمنياته الصادقة بالصحة والتوفيق للأستاذ الدكتور عبد الزهرة لفته .
كما اثنت رئيسة القسم ( أ.د مائدة مردان محي ) على الدور الريادي للأستاذ في المساهمة الفاعلة بإدارة القسم لتوليه مهام المقرر لأكثر من فترة في رئاسات القسم المتعاقبة، ومنسق لإدارة الجودة، وإسهامه الفاعل في تخريج أجيال على مستوى الدراسة الأولية والعليا. كما تمنت له دوام الصحة والعافية.
وكان لتدريسي القسم المشاركين في الاحتفال إضافاتهم التي أشادت بدور الأستاذ الدكتور عبد الزهرة لفته عداي كإداري وتدريسي وزميل ، واثنوا على عطائه الغزير وتفانيه بخدمة الجميع، وتمنوا له جميعاً التوفيق. كما قدم أ.د عبد الزهرة لفته عداي كلمته التي كانت تفيض بمعاني الامتنان والحب للمبادرة التي أشعرته انه جزء من هذه المؤسسة وان جهوده كانت في مكانها الصحيح وأعطيت عن طيب خاطر لمن يستحقها من عمادة وقسم وطلبة .
وانتهى الحفل بتقديم السيد عميد الكلية شهادة تقديرية وبعض الهدايا المقدمة من رئاسة القسم وأساتذته وطلبة الدراسات العليا اعتزازا وعرفانا بجميل قامة من القامات العلمية في قسم الإرشاد النفسي والتوجيه التربوي.
دخول المحررين

دخول المحررين

تسحيل دخول
تسحيل دخول